U3F1ZWV6ZTQyMDg4MDE3NTMwMDQxX0ZyZWUyNjU1Mjc2MDg0NTEwNQ==

غارات عنيفة على إدلب




يوم أمس الخميس شن سلاح الجو التابع للنظام السوري العديد من الغارات الجوية ، بالتعاون مع سلاح الجو الروسي ، حيث شملت مناطق واسعة من قرى و بلدات ريفي إدلب الشرقي و الشمالي.

الغارات العنيفة ضربت 25 موقع بعدد إجمالي للغارات بلغ نحو 61 غارة جوية ، تم رصد 29 غارة نفذها سلاح الجو الروسي.

و تم رصد أكثر من 40 برميلا متفجرا ، كما تم الاستهداف براجمات الصواريخ ، بعدد يقدر بأكثر من 45 صاروخ.

و مجددا يقوم النظام باستخدام صواريخ ثقيلة أرض / أرض ، حيث تم ضرب 3 صواريخ ثقيلة ، باﻹضافة إلى العشرات من قذائف المدفعية.

الغارات استهدفت كل من مدينة معرة النعمان ، ما أدى إلى إرتقاء 8 مدنيين بينهم أطفال و نساء ، و سقط نحو 16 جريح بينهم نساء و أطفال

بلدة مرديخ في ريف إدلب الشرقي ، كانت على موعد مع الدم و الموت ، حيث قام كل من سلاح الجو السوري ، و سلاح الجو الروسي بإستهداف البلدة ، الأمر الذي أدى إلى إرتقاء 4 مدنيين ، بينهم نساء و أطفال ، كما تم تسجيل سقوط أكثر من 11 جريح.

اما قرية دير سنبل فقد قتل الطيران الروسي رجل مع زوجته ، و في بلدة جرجناز تم تسجيل سقوط 5 جرحى من المدنيين ،  أيضا خلال قصف نفذته طائرات روسية ، و التي يصنفها السوريين كا قوة إحتلال

سراقب التي تعرضت صوامعها لقصف شديد ، ليطال منازل المدنيين ،  وتم تسجيل و رصد سقوط 10 مدنيين.

و في سايق متصل ، و تضامنا مع إدلب ، قام مجهولون في بلدة ناحتة في محافظة درعا ، بكتابة عبارات مناهضة للنظام السوري.

العبارات تطالب بإيقاف عمليات القصف الهستيري على محافظة إدلب ، و المطالبة باﻹفراج عن المعتقلين الذي يقبعون في سجون الأسد.

و إليكم مما جاء في العبارات:
(يا لثارات أطفال إدلب) و ( الطيران الروسي يقتل أطفال إدلب) و ( بدنا المعتقلين) و عبارة ( ثورتنا مستمرة).

و لتلك العبارات و ظهورها في درعا ، دلالات خاصة و معاني مرعبة للنظام السوري ، حيث تمثل درعا مهد الثورة السورية و شرارة إنطلاقها.

خاص لفريق عمل عرب برس

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

إرسال تعليق

مرحبا بكم في مدونة عرب برس , تسعدنا زيارتكم , و آراكم تهمنا.
إدارة موقع عرب برس

الاسمبريد إلكترونيرسالة